التصنيفات
تكنولوجيا

احصل على ترتيب أعلى لمحتوى موقعك الويب باتباع معايير أساسية

إن الهدف الأساسي من إنشاء موقع إلكتروني فعّال، وبخاصة إذا تم ذلك بمساعدة أفضل خبير تصميم مواقع بالرياض، هو تحقيق الربح المادي، ويعتمد تحقيق الربح من موقع الويب على نسب المبيعات التي تعتمد بدورها على عدد الزيارات للموقع، ولتحقيق هذه الزيارات ينبغي أن يتمركز الموقع في ترتيب عالي على صفحات النتائج الخاصة بمحركات البحث، وهو ما يتطلب أن يكون المحتوى الموجود في هذا الموقع جديراً بثقة المستخدمين والقائمين على التقييم، وحتى يتحقق ذلك لا بد من اتباع مجموعة المعايير الخاصة بمحركات البحث لترتيب المحتوى، وحيث أن هذه المعايير كثيرة فقط وقع الاختيار على أبرزها في هذا النص على النحو الآتي:

المعايير التقنية لتحسين محركات البحث

  • أن يتمتع موقع الويب خاصتك بالسرعة عند التحميل، حتى في حالة اتصال الانترنت البطيء.
  • توافق المحتوى والموقع الالكتروني مع الأجهزة المحمولة، وخاصةً أن جوجل قد أصبح الآن محرك البحث الرئيسي على هذه الأجهزة.
  • استخدام لغة برمجة واضحة ويمكن لجوجل الوصول إليها وفهمها بسرعة وكفاءة في كل حالة.

معايير المحتوى لتحسين محركات البحث

  • إيلاء الاهتمام بعنوان التعريف والعنوان الموجود على صفحة المحتوى؛ فجوجل تهتم بالعنوان عند ترتيب المحتوى.
  • أن يتسم المحتوى بالجودة والموثوقية والدقة، كما يجب أن يكون إجابة حقيقة تحل المشكلة التي يهدف المستخدم لحلها.
  • تعزيز المحتوى بالصور والصوت والفيديو ليكون ثرياً ومحققاً لما يبحث عنه الأشخاص؛ ليزداد تفاعلهم نحوه.
  • الحرص على أن يكون الارتباط الداخلي في الموقع واضحاُ ومنطقياً وبسيطاً؛ ليسهل على جوجل الوصول لجميع الصفحات على موقع الويب.
  • التحديث المستمر للمعلومات في المحتوى.

تحسين محركات البحث خارج الصفحة

لا تعتمد هذه العوامل على أي تغييرات يمكنك القيام بها على موقعك، وإنما تتضمن إشارات مرسلة لجوجل من خلال روابط خارجية لصفحاتك عبر أشخاص موثوقين آخرين، وهي ما يساعدك أفضل خبراء تسويق الكتروني في السعودية بتحقيقه، ومن بينها:

  • الروابط المتداخلة من مواقع ويب أو أشخاص آخرين تدل على مصداقية وجدارة المحتوى الذي تعرضه، لذلك فإن المزيد من الروابط يعني جدارة عالية بالنسبة لجوجل، وهذا يشمل الروابط من مواقع ذات صلة، والروابط من المواقع الموثوقة، بالإضافة لنص الرابط ذي الصلة.
  • الإشارة للمحتوى على منصات التواصل الاجتماعي ومشاركته تعزز من جدارته بالنسبة لجوجل.
  • استشهاد المؤثرين بمحتواك أو الحديث عن علامتك التجارية.
التصنيفات
تكنولوجيا

خيارين رئيسيين للتسويق لأعمالك عبر محرك البحث جوجل

يعتبر محرك البحث جوجل من أكثر وسائل التسويق الإلكتروني أهمية بالنسبة للعديد من الشركات والأعمال؛ ويعود ذلك لما يترتب على الاعتماد عليه لنشر الإعلانات من تحقيق للأرباح والعوائد، والتي قد تتم بصورة سريعة جداً إذا ما تمت بطريقة احترافية، فالتسويق الإلكتروني لا يتوقف عند حدود تصميم وبرمجة مواقع الانترنت بل يحتاج لخطوات ترويجية عملية، وبشكل عام يمكن القول بأن الإعلان على جوجل قد يتم بإحدى طريقتين أساسيتين هما الإعلانات المجانية أو الإعلانات المدفوعة أو الممولة، وهذا ما سيتم التطرق للتعريف به بصورة مبسطة من خلال النقاط الآتية:

  • يختار العديد من أصحاب الأعمال الإعلان على جوجل بالصورة المجانية، وهذا الاختيار يتطلب العمل على التسويق للموقع من خلال محتواه، بمعنى أنه يعتمد على تضمين محتوى محسّن في الموقع حتى يحتل تصنيفاً متقدماً على محركات البحث، الأمر الذي يمكن تحقيقه من خلال الاستعانة بخبير مختص في تحسين المحتوى (SEO)؛ ليقوم بإجراء التحسينات على الموقع من وقت لآخر ومتابعة تقدمه.
  • باختيار الإعلانات المجانية يجب توقع الحاجة لفترة طويلة من الوقت حتى البدء بالحصول على النتائج المرجوّة؛ ويعود ذلك لحاجة الموقع الإلكتروني لفترة تمتد ما بين يوم وحتى 12 شهر حتى يبدأ بالظهور والتقدم على المواقع المنافسة في نفس مجال الأعمال، وخاصة تلك التي تمتلك تاريخاً سابقاً.
  • تتمحور الإعلانات الممولة أو المدفوعة عبر محرك البحث جوجل، أو ما يُعرف بـِ (اعلانات قوقل ادوردز)، حول تخصيص ميزانية معينة تدفع مقابل نشر الإعلانات الخاصة بالأعمال في مقدمة نتائج البحث على محرك جوجل عند تضمين الكلمات المفتاحية في عملية البحث، وتعتبر هذه الطريقة شديدة الفعالية وسريعة جداً في تحقيق الأرباح المنتظرة في حال تم توظيفها بالطريقة الصحيحة.
  • من الجدير بالذكر أن نظام ترتيب الإعلانات المدفوعة في جوجل تعتمد بشكل أساسي على الميزانية المدفوعة مقابل الإعلان، بمعنى أنه وفي حال قام أحد المنافسين بدفع قيمة أعلى لإعلانه فإن إعلانه سيتقدم على إعلانك وسيتصدر قائمة نتائج البحث، وهذا الأمر قد يُعتبر ميزة بالنسبة للبعض، وخاصة ممن يمتلكون ميزانية مناسبة، وقد يعتبر بمثابة خاصية سلبية بالنسبة للبعض الأخر.

حتى تستطيع تحقيق أقصى استفاد ممكنة من عملية الإعلان عبر محرك البحث جوجل فإنه يتعين عليك الاطلاع على القواعد والأسس التي تساعدك في التخطيط لإعلاناتك بالشعل المثالي والمجدي، وسيكون من المفيد حقاً لو قمت بالاستعانة بخبرة المتخصصين في هذا المجال.

التصنيفات
تكنولوجيا

أهم المعايير التي تضمن اختيار اسم علامة تجارية ناجح

أصبح مصطلح (العلامة التجارية) من أبرز المصطلحات التي تُستخدم على نطاق واسع، وخاصة في مجال الأعمال والمشاريع، الأمر الذي يدفع بالأشخاص الذين لا يمتلكون دراية حول الموضوع لإجراء استعلام علامات تجارية؛ للإلمام أكثر بجوانب هذا الموضوع، وعند إجراء هذا الاستعلام سيتم التعرف على عناصر العلامة التجارية واستراتيجيات تصميمها أو إنشائها، ويمكن اعتبار عملية اختيار اسم العلامة التجارية واحداً من أهم العناصر المكونة لها، والذي بدوره قد يجعل هذه العلامة التجارية محفورة في أذهان الناس أو قد يتسبب في نسيانها، ولذلك فإنه من الضروري إيلاء الاهتمام الكافي عند العمل على اختيار هذا الاسم.

تجدر الإشارة لأنه وفي حال كان المشروع الذي أنت بصدد إنشاء علامة تجارية له كبيراً، أو كنت تمتلك الميزانية الكافية فإنه سيكون من السهل خلق الوعي بهذه العلامة التجارية لدى الناس، ولكن في حال كان المشروع مستجداً أو صغيراً فإن الاعتماد الأكبر سيكون على الاسم المختار للعلامة التجارية، ومن هنا يمكن إدراك الأهمية الكبيرة للاختيار الصحيح للاسم عند تعلم كيفية انشاء علامة تجارية، وبذلك يمكن القول بأن الخطوة الأولى تتمثل بالاختيار ما بين اسم يوضح طبيعة المشروع وماهية أعماله، أو اسم ليس له علاقة بعمل المشروع؛ لخلق خصوصية للمشروع، ويمكن اعتبار الخيار الأول سهلاً في التذكّر، بينما يميل البعض للاختيار الثاني كونه أكثر تشويقاً، ولكن لا بد من الأخذ بعين الاعتبار أنه وفي حال التوجه للاختيار الثاني يجب ضمان دعمه بالميزانية الملائمة ليكون قادراً على ترك بصمته في الأذهان؛ للحؤول دون أن يكون غريباً وسهل النسيان.

علاوةً على ما سبق فإن نجاح العلامة التجارية بالاستعانة بالاسم المناسب يتطلب وجود تناسق ما بين أجزاء أو عناصر هذه العلامة كاملةً؛ لتدعم بعضها البعض، وهذا يشمل الاسم والصورة والرمز والألوان والموقع، وسيساعد أيضاً لو وفّر الاسم توضيحاً للفوائد التي سيحصل عليها الناس باختيار الخدمات المقدمة من خلال هذه العلامة التجارية، ومثال ذلك: “النسر للخدمات البريدية السريعة”؛ فنجد أن هذا الاسم للعلامة التجارية قصيراً ومميزاً وهو “النسر”، وقد تم دعمه بتوضيح أهداف هذه العلامة التجارية وهي تقديم الخدمات البريدية السريعة، وبهذا التكوين سيتم رسم صورة فريدة لهذه العلامة التجارية من خلال اسمها.